طريقة منح عادات شرب صحيحه للمراهقين؟

فرعي: من اجل ان يقوم أبنائكم باستشارتكم والتعاون معكم, ابدءوا في اتصال عائلي جيد ومنفتح

ما عدا اخذ جرعه من كأس النبيذ التقليدي في ايام ألجمعه, شرب الكحول في جيل المراهقة غير موصى به. القانون يمنع تقديم او بيع الكحول دون جيل 18. القرار بخصوص تحديد هذا الجيل ليس نابع عن اعتباطيا او نزوة. لشرب الكحول في جيل الطفولة والمراهقة تأثيرات بعيدة المدى على تطور ألمخ. الجهاز الهرموني والتطور الجنسي. بالإضافة الى هذه ألمشاكل, شرب الكحول لدى الاشخاص الفتيان في اجسامهم او انفسهم.
اذا كيف نشرح للأولاد والمراهقين لماذا شرب الكحول خطير الى هذه الدرجة بالنسبة لهم؟ ولماذا في الواقع, اذا كان الآباء يعلمون ابناءهم كيف يقطعون الطريق بصورة آمنه وكيف يركبون الدراجة ألهوائية, فحري بهم تعليم ابناءهم شرب الكحول بصورة مسئولة.
•  – نعطي مثال. الآباء هم قدوه وهم نموذج للتقليد بنظر الأبناء. أثبتت الأبحاث أن العائلات التي تشرب الكحول بصوره معتدلة كجزء من نمط حياتها. من الأعياد والمناسبات. سوف يشكل ذلك مثال مقنع للمراهقين حول كيفية دمج الكحول في الحياة, وليس تحويله الى ممنوع مرغوب.

•  – تقبلوا اولادكم واحترموهم. امتنعوا عن توجيه الانتقاد والغضب. عندما تكون علاقة حميمة ومتينة بين الآباء والأبناء, يميلون الى الشعور بالرضى عن انفسهم. اثبتت الأبحاث ان الصبيه يميلون الى تأجيل جيل الشرب عندما يشعرون بأن لهم علاقة وطيدة وداعمة مع آبائهم.
• – ضعوا حد للخلاف. اثبتت الأبحاث ايضا العكس. عندما تكون منظومة العلاقات بين الآباء والأبناء تسودها المشاكل او بعيدة, يزيد الاحتمال بأن يستخدم الشباب الكحول بشكل مفرط وخلق مشاكل تتعلق بالشرب.

• كيف نبدا بعلاقات جيده مع الأبناء؟ نظهر لهم اهتمامنا بهم. بالرغم من بلوغهم هم يميلون لإظهار غضبهم, هم لا يزالون بحاجه لان يشعروا بأنهم مهمين لوالديهم.اقضوا معهم الاوقات بشكل دائم. واحد مع واحد, ومفضل بدون شاشات مشتته في الخلفيه. تكلموا ولا تفرضوا رأيكم, تحدثوا ولا تعظوا. أسمعوا واسمعوا لهم. اصغوا.
•  لا تتعاملوا مع الكحول كتعويض. اذا كان الكحول بالنسبة لكم هو شيء انتم بحاجة اليه بشده بعد يوم سيء او رائع في العمل, على الأرجح أن اولادكم سوف يفعلون نفس الشيء. حل رائع لحالات الضغط سوف يفرح اولادكم بتقليدها .

•  – فكروا في التوجيه اذا تعاملتم مع الكحول على انه شيء لامع او كإثبات على البلوغ او الرجولة, هكذا سوف يتعامل معه اولادكم. الكحول هو الكحول. استهلاكه بشكل معتدل هو امر جيد ومفرح, استهلاكه بشكل مفرط هو امر خطير. والعكس هو صحيح, اذا تعاملتم مع الكحول على انه ثمره ممنوعة او على انه شيء مخفي او مخبأ لا تتحدثون عنه, سوف تحولونه الى شيء مرغوب في نظر اولادكم ولأداة لتمرد الشباب ولإظهار الاستقلالية من جانبهم.

•  متى نبدأ – الجيل الذي ينصح به لبدء الحديث مع الابناء عن الكحول هو في مرحلة المدرسه الابتدائية. لكل جيل ينصح بملائمة مستوى الحديث والمعلومات. تحدثوا صراحة بتقرب بانفتاح.